الأربعاء ١٩ نيسان ٢٠١٧ - ١٦:٢٣

الأمم المتحدة تطالب الاحتلال بتيسير إدخال مواد صيانة الكهرباء بغزة

الأمم المتحدة

أعرب المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط، السيد نيكولاي ملادينوف، عن قلقه الشديد حول أزمة الكهرباء في غزة.

قدس أون لاين - وقال نيكولاي في بيان صادر عنه اليوم الأربعاء (۱۹-۴)، "إن إصلاح شركة توزيع الكهرباء في غزة أمر ضروري لتحسين تحصيل الإيرادات والشفافية بما يتماشى مع المعايير الدولية"، مطالبًا الجميع في غزة بأن يتقاسموا العبء عن طريق دفع فواتيرهم، مؤكدًا أن "الفئة الأفقر من الفلسطينيين في غزة هم الذين يدفعون ثمن الاستثناءات والامتيازات التي يتمتع بها البعض الآخر"، حسب رأيه.

كما طالب المنسق الخاص للأمم المتحدة، المجتمع الدولي بتمويل ودعم هذا الإصلاح، فضلاً عن الاستثمارات اللازمة في الحد من خسائر الكهرباء وتحسين الشبكة في غزة، إلا أن المجتمع الدولي لا يستطيع ذلك بمفرده، لافتًا إلى ضرورة تسهيل الحكومة الفلسطينية شراء الوقود لمحطة توليد الكهرباء في غزة في ظل ظروف تخفيف مؤقت أو تخفيض كبير للضرائب ذات الصلة المفروضة على الوقود.
 
وحمل بيان نيكولاي الاحتلال الصهيوني مسؤولية تيسير دخول المواد اللازمة لإصلاح وصيانة الشبكة ومحطة توليد الكهرباء، إضافة إلى إصلاح وتحديث خطوط الكهرباء المصرية الواصلة الى غزة.
  
ودعا نيكولاي جميع الأطراف، بما في ذلك المجتمع الدولي، إلى العمل معًا، وضمان حل نهائي لهذه المسألة الحيوية للطاقة في غزة، مبينًا أن "الأمم المتحدة مستعدة لتقديم دعمها لتحقيق هذا الهدف"، كما قال.

مصدر: المركز الفلسطيني للإعلام

ارسال التعليق

شما در حال ارسال پاسخ به نظر « » می‌باشید.