الأحد ١٧ يونيو ٢٠١٨ - ١٣:٢٦

قانوني كندي:

المتطرفون الداعمون للصهاينة يحولون دون استئناف العلاقات مع ايران

04

انتقد المحامي والرجل القانوني الكندي 'ادوارد كوريغن' قطع العلاقات بين بلاده و ايران لما له من تاثير سلبي علي المواطنين الايرانيين- الكنديين وقال ان المتطرفين الداعمين لاسرائيل في كندا يعملون بشكل جاد علي الحد من اعادة العلاقات بين طهران و اتاوا.

قدس اون لاين - و فيما اشار الي القرار الاخير الصادر عن البرلمان الكندي بشأن العلاقات مع ايران، قال كوريغن اليوم الاحد في حديث لمراسل ارنا، ان ايران لم ولن تشكل تهديدا علي كندا و حان الوقت لمعالجة المشاكل الناجمة عن قطع العلاقات بين الجانبين للمواطنين الايرانيين– الكنديين و اسرهم.

وانتقد رؤية عدد من الساسة الكنديين التي تفتقر الي الحقيقة تجاه العلاقات مع ايران و اضاف ان الدول الاوروبية اثبتت بانها تدرك اهمية العلاقات مع ايران إلا ان وسائل الاعلام الكندية اظهرت صورة قاتمة عن ايران لدي الراي العام الكندي و تذرعت بها الجماعات المتطرفة في اللوبي الصهيوني و المسيحيين المحافظين للحد من استئناف العلاقات مع ايران.
وحول عجز الحكومة الكندية برئاسة جاستين ترودو عن وضع حد لوقف العلاقات مع ايران و تدارك اخطاء الحكومة السابقة اوضح ان هذا الموضوع يجسد ضعف عمل رئيس الوزراء الكندي.

مصدر: وكالة ارنا

ارسال التعليق

شما در حال ارسال پاسخ به نظر « » می‌باشید.